احتفلت الكنيسة ضمن الخدمه الصباحيه يوم الأحد 25.5.2008 برسامة الأخ ابراهيم قبطي والاخت رنده الياس كشماسين.

الأخ ابراهيم يخدم من سنين طويله في خدمة الشباب، قيادة الاجتماعات المختلفه والتسبيح والصلاه ،تعليم الكلمه وتحضير مكان العباده وكل امر كما تقتضي الحاجه .

الاخت رنده خدمت في الماضي كمنسقة خدمة الأحداث، وفتحت بيتها للمجموعات البيتيه وهي اليوم منسقة خدمة النساء.

شارك القس حنا كتناشو عن معنى خدمة الشماس كعون للشيوخ في الخدمه كما شارك القس عازر عجاج عن حياة ابراهيم ورنده المشهود لها من اعضاء الكنيسة . شكر الأخ ابراهيم الكنيسه على الامتياز ان يخدم الرب فيها وشاركت رنده عن خدمة النساء مع يسوع.

ثم اشترك القسوس والشيوخ بالرسامة بوضع الايدي بعد المسح بالزيت.