التقى صباح اليوم عدد من النساء والشابات لحضور محاضرات تعليمية روحية مع الاخت كي كونز ومجموعة من الاخوات من هيئة خدمات النور الاول بدعوة من مجمع الكنائس الانجيلية والتي عقدت في قاعات العوادية في شفاعمرو.

افتتحت البرنامج الاخ روز عبيد بكلمة ترحيب للحاضرات ومن ثم باشر القس خالد دلة بقيادة فترة ترنيم وتسبيح.
ابتدأت الاخت كي كونز بالمحاضرة متحدثة عن مكانة المرأة التي هي تحت سلطان الرجل والرجل تحت سلطان المسيح، متطرقة الى اهمية مكانتها في اعين الرب مقتبسة الآية من مزمور 34: 15 "أعين الرب نحو الصديقين واذناه الى صراخهم" مؤكدة ان الرب يرى كل الظروف التي تعيش فيها وهو سامع انات القلب لتدعم حديثها أن المرأه لها تأثير كبير على حياة الاخرين النابعة من وجود الرب في حياتها طالبة ان تفتح كل واحدة ستائر البيت بمعنى ستائر قلبها ليظهر النور ويشع للاخرين. وعدم الخضوع لفكرة ابليس الهدامة للهروب من المشاكل واقناعها بفكرة انها غير مؤثرة، فللرب خطة لحياة كل امرأة. وقالت ان بدون مريم (إمرأة) لما أتى يسوع.
خلال المحاضرات الثلاثة دعت الاخت "كي" كل من الاخوات الذين يخدمون معها ليعرفوا عن انفسهم وعن الاختبارات التي حصلت في حياتهم.

ابتدأت الاخت "فيكي" باختبار التغلب على المخاوف في حياتها وكيف وضعت ثقتها الكلية في الرب...
بعدها شاركت الاخت "كيتي" ابنة الاخت "كي" باختبار خاص حول أمر ما كان الرب قد ذكرها به والتي رفضت بالبداية التنازل عنه فرجع وطلب منها لكي يتمم العمل في خدمتها. وايضا شاركت بترنيمة خاصة...
شاركت الاخت "شيرلي" بكلمة قصيرة واختبارات حصلت في حياتها مشجعه على تحقيق خطة الله في حياة كل واحدة وعدم اتباع خطتها...
بعدها شاركت الاخت "كارول" بكلمة قصيرة عن الثقة بالرب كالاطفال. وذلك من متى 18: 2-4.

في نهاية البرنامج طلبت الاخت "كي" من الحضور الاجابة عن السؤال الذي يقول: "ماذا اراد الرب مني اليوم؟" واجابت بعض الاخوات: "الثقة بالرب لتغيير الوضع، العمل مع الرجل وتسعى بالارسالية العظمى، انتظار وعود الرب.
كانت هنالك ايضا مشاركة من الاخت اخلاص ببعض الترنيمات.

وفي الختام تقدمت الاخوات للصلاة من اجلهن. ومن ثم مشاركة بالغذاء.

صور من اللقاء