عقد اليوم السبت تمام الساعة التاسعه والنصف صباحاً لقاء واجتماع لخدام وخادمات من مختلف الكنائس الانجيلية في البلاد.

ابتدأ الاجتماع بصلاة على فم القس مجدي أنور وبشركة طعام. ومن ثم قدم القس مجدي أنور تعريف عن خدمة حياة المحبة وتواجدها في اكثر من 190 دولة ويعمل بها اكثر من 30,000 خادم ومتطوع حول العالم، وتضم في البلاد حوالي 27 خادم متفرغ. ورسالتها عن الكرازة والتلمذه.
وتضمن الاجتماع التكلم عن احجار المعونه التي تصف وضع الخدمة عام 2007 التي تشمل:
- احداث كرازية.
- اشخاص قبلوا المسيح ونموا في الايمان.
- متابعة شخصية لمؤمنين جدد.
- انضمام البعض الى كنائس.
- تلمذه مؤمنين وتدريبهم على الكرازة.
- اشتراك الكنيسة في عمل الكرازة او المتابعة.
- الدعم المادي.

التحدي لسنة 2008 والرؤية المقترحة في اشتراك الكنيسة من خلال التدريب والبناء، التكلم عن المراكز التدريبية في عدة اماكن في البلاد.

من ثم شارك الاخ رجائي سماوي عن عمل الرب خلال السنوات الثلاث الماضية منها حملة "يسوع هو العيد" .
مشاركة من "الاخ الدكتور رائف عزيز عزب" الذي يخدم في امريكا.
مشاركة من الاخ هاني حنين وتشجيعه للعمل بوحده وقلب واحد وليس العمل الفردي والتعاون من خلال الكنيسة المحلية في بناء وانجاح الخدمة.

ختم الاجتماع بكلمة صلاة على فم القس ادوار طنوس.

صور من الاجتماع