اقيم  مساء أمس السبت 2007/10/27 في قاعة المدرسة المعمدانية في الناصرة المحاضرة الأولى من سلسلة ثلاث محاضرات للأخ الأستاذ مكرم مشرقي من الرامة وبعنوان " الكتابات اليهودية بعد التوراة ". وقد حضر هذه المحاضرة التي اقيمت بمبادرة مركز الناصرة للدراسات المسيحية في قاعة المدرسة طلاب من مركز الدراسات، وطلاب من كلية الكتاب المقدس بيت لحم وبعض الحضور.

وقد ابتدأت المحاضرة بكلمة ترحيب من القس الدكتور برايسون وكلمة صلاة من الأخ عازر عجاج، تم انطلق الأخ مكرم بالمحاضرة الشيقة مبتدأ في الكتابات التي ظهرت بعد انتهاء الوحي المقدس سنة 400 ق. م. وكيفية تراجع اللغة العبرية لحساب اللغة الآرامية واللغة اليونانية الأمر الذي استوجب ترجمة التوراة الى هاتين اللغتين.

وقد ادخل الأخ مكرم الحاضرين بطريقة شيقة عبر التاريخ موجها الأنظار الى اهم الكتابات والترجمات والطوائف التي وجدت في تلك الحقبة ومنها:
• الترجمات اليونانية والارامية للتوراة
• كتابات قمران
• المشناة والتوسفتا
• التلمود البابلي والاورشليمي
• المدراش بنوعيه
ويذكر ان الأخ الأستاذ مكرم مشرقي قد قدم اطروحة الماجيستير في الجامعة العبرية تحت عنوان " ولادة وماهية يسوع في الكتابات اليهودية والقرآن ".

للاستماع للمحاضرة اضغط هنا