أقامت شبيبة الكنيسة المعمدانية العربية في واشنطن دي سي مؤتمرها الثاني و العشرين حيث حضر المؤتمر الكثير من الشباب والشابات الذين يعيشون في المهجر من جميع الولايات المتحدة و كندا.

كان شعار المؤتمر "الشباب يتساءل والرب يجيب" مأخوذا من سفر ميخا الاصحاح السادس و العدد الثامن "قد أخبرك أيها الانسان ما هو صالح و ما يطلبه الرب إلهك إلا أن تصنع الحق وتحب الرحمة وتسلك متواضعا مع إلهك"

لقد استخدم الرب خادمه الأمين الدكتور مجدي صموئيل من جمهورية مصر والقس المحبوب وليد بيطار من كندا وقاد الترنيم المرنم الشاب فارس أبو فرحة والعازف اللامع عماد حداد.

صور من المؤتمر