تعهدت الولايات المتحدة بتوفير الحماية للأكراد والمسيحيين في مناطق الشمال السوري، بعد انسحاب القوات الأمريكية من تلك المناطق.

وبحسب ما اطلعت لينغا، فقد جاء ذلك على لسان المتحدثة باسم البيت الأبيض، سارة ساندرز، في برنامج بُث على شبكة "سي بي إن".

وقالت ساندرز في هذا السياق: "سنعمل على حماية المسيحيين والكورد في شمال سوريا من أي ضرر، حتى بعد انسحاب قواتنا من تلك المناطق".

كما أشارت ساندرز أن بلادها على تواصل مستمر مع السلطات التركية في هذا الشأن.

وفي سياق منفصل، ولدى تقييمها لرئاسة دونالد ترامب، قالت ساندرز، إن "الله هو الذي اختار ترامب رئيسًا للولايات المتحدة الأمريكية عام 2016".

وأردفت قائلةً: "الله اختار لكل شخص دورا، وأراد لترامب أن يكون رئيسًا للولايات المتحدة، وهذا هو سبب وجود ترامب حاليًا في البيت الأبيض".

وختمت متحدثة البيت الأبيض، بالقول ان "ترامب دعم خلال فترة حكمه، اهتمامات المؤمنين المسيحيين في البلاد، وأن لديه انجازات كثيرة في هذا الشأن".

يذكر ان سارة هاكابي ساندرز هي مستشارة وسياسية أميركية تدرجت بالمناصب إلى أن تم تعيينها في يوليو 2017 متحدثة باسم البيت الأبيض خلفا لشون سبايسر، وهي ثالث امرأة تتولى هذا المنصب في التاريخ الأميركي. وهي ابنة الحاكم السابق لـ أركنساس مايك هوكابي، وهو قس معمداني ينتمي إلى الحزب الجمهوري.