حث رئيس الفلبين الكاثوليك على بناء مزارات خاصة بهم، بدلا من الحضور إلى الكنائس الكاثوليكية.

وقال بالحرف: ابنوا المزارات الخاصة بكم في منازلكم وصلوا هناك. لستم مجبرين على الذهاب إلى الكنائس ودفع المال لهؤلاء الحمقى.

وبحسب مصادر لينغا فقد انتقد الرئيس رودريغو دوتيرتي الطقوس الكنسية قائلا: “عندما يعمّد الفرد، عليه أن يدفع المال… وعندما يموت، عليه أن يدفع”.

وعلى الرغم من أن دوتيرتي يرأس دولة ذات غالبية كاثوليكية، إلا أنه يمتلك سجلا حافلا بانتقادات الكنيسة الكاثوليكية.

وفي عيد جميع القديسين، الذي تحتفل به الكنيسة الكاثوليكية في 1 تشرين الثاني، قال: “على المسيحيين أن يضعوا صورتي على مذابح الكنائس، بدلا من صور للقديسين.

وفي آب، وصف دوتيرتي الكنيسة ب”المؤسسة المنافقة”. وفي حزيران شتم الله ونعته ب”الغبي”. وقد ذكر المتحدثون باسمه بأنه يستخدم هذا الأسلوب في تصريحاته نتيجة المعاناة التي عاشها حين كان طالبا وتعرض للتحرش في مدرسة كاثوليكية.

تجدر الإشارة أن نحو 80% من سكان الفلبين البالغ عددهم نحو 103 ملايين نسمة يعتنقون المسيحية، فيما يدين بالإسلام ما بين 5 و10% منهم.