شهد ملعب لكرة القدم في البيرو معركة ضارية يوم الاثنين، ولكن ليس بين فريقين رياضيين.

وفي التفاصيل، تدّعي مجموعة من المسيحيين الإنجيليين ونادي أليانزا ليما لكرة القدم أنهم يمتلكون أرضًا بجوار ملعب أليخاندرو فيلانويفا في ليما، حيث أنشأ النادي منشآت تستخدم للتخزين ومواقف السيارات.

وأفادت المصادر التي نقلت عنها لينغا ان مشجعي كرة القدم في أليانزا ليما وبعض المسيحيين تصارعوا  حول نزاع على الأرض في ملعب أليخاندرو فيلانويفا، ليما، بيرو في حادث مؤسف.

وأظهرت صور تلفزيونية في وقت مبكر من يوم الاثنين أن مئات من أفراد جماعة دي أقدنتو ألتو دخلوا المباني ورسموها شعارات على الجدران.

وطارد مشجعو كرة القدم وضربوا بالعصيّ أعضاء من الجماعة الدينية التي كانت ترتدي قمصان وقبعات بناء، وفقا للفيديو.

وقال جاستون رودريجيز قائد شرطة ليما لوسائل إعلام تم جمعها خارج الاستاد ان شخصا واحدًا على الأقل أصيب واعتقل عدة اشخاص آخرين.

وقال المحامي الخاص بشركة El Aposento Alto، ألبيرتو سانتانا، لمحطة RPP المحلية ان المجموعة المسيحية لديها وثائق تثبت أنها اشترت العقار بشكل قانوني.

وعارض نادي اليانزا ليما ذلك ووصفه بأنه "غزو" غير قانوني في بيان وحذر المشجعين وطالبهم بالتزام الهدوء.