عاش القس ڤيكتور للرب بعد ان اختبر شفائه من الشلل، بعدها قرر التفرغ لخدمة الرب كخادم متجول فسافر الى الهند مع القس الكس حنا حيث اكرمهم الرب هناك بحصاد نفوس وفير، وامتدت خدمته الى الاردن واسرائيل ومصر وامريكا.

القس فكتور سمعان

وقد عانى القس ڤيكتور سمعان من مرض السرطان لمدة 17 عاما، اختبر خلالها عمل الرب في حياته، وقد استخدم شوكة المرض في التبشير وخصوصا بين المرضى، وقد انتقل الى الامجاد السماوية عن عمر يناهز الـ 68 عاما، وذلك يوم السبت صباحا اثناء تواجده للعلاج في احدى مستشفيات لوس انجلوس.