عائلة فقيرة في الهند

تحوّل ما يقارب 40 شخصا من عائلات مسيحية الى الديانة الهندوسية كجزء من خطة قومية لتقديم المعونات الحكومية للأسر المستحقة.

هذه الخطة تهدف الى اعادة العائلات التي تركت ديانة الاجداد وتحويلها مرة أخرى الى الديانة الهندوسية خلال فترة زمينة قليلة. والطبقة المقصودة هنا هي طبقة المنبوذين، وهي ادنى الطبقات في الهند. ولكي تحصل هذه الطبقة على بعض المزايا الحكومية عليها ان تعترف بهويتها الهندوسية.

ووفقا لمنظمة الإهتمام المسيحي الدولية، هنالك 25 مليون منبوذ يواجهون القرار الحكومي والاختيار بين ايمانهم المسيحي والاعانات الممنوحة لهم.

وذكر ممثلين عن المحكمة الجنائية الدولية ان على المنبوذين في الهند ان يقرروا ويختاروا بين اتباع يسوع ربا ومخلصا لهم وبين تلقي المعونات الحكومية التي يمكن ان تنشل أسرهم من الفقر. هذا التمييز يمكن ان يؤثر في المشهد الديني في الهند.