استلم رئيس مجلس الشعب السوري محمد جهاد اللحام رمز مئوية الإبادة الجماعية الأرمنية والمتمثلة في وردة لا تنساني التي تم إختيارها لإعتبارات عديدة لتكون شعارا للمئوية.

وقام نائب من برلمان جمهورية أرمينيا عن الحزب الجمهوري الحاكم بتسليم الشعار للسيد اللحام على هامش الدورة الـ 132 للاتحاد البرلماني الدولي الذي عقد في هانوي.

من جهته شكر رئيس مجلس الشعب السوري النائب الأرمني كارين آجيميان على هذه اللفتة الجميلة وأكد أن دمشق ستكون حاضرة في مئوية الإبادة الجماعية الأرمنية يوم الـ 24 من أبريل/نيسان في يريفان بوفد رفيع المستوى مؤكدا أن "هذه الذكرى لها أهميتها الخاصة لدى السوريين".

بدوره قال النائب آجيميان أن السلطات السورية لطالما عاملت الأرمن بكل إحترام وتقدير.

يذكر أن البرلمان السوري كان قد عبر عن تضامنه مع القضية الأرمنية بالوقوف دقيقة صمت قبل أسابيع في حين لم يصدر عن المجلس أي قرار بالإعتراف الرسمي بالإبادة الجماعية الأرمنية وهو ما اغضب بعض السوريين من أصول أرمنية وطالبوا بحملة للمطالبة باعتراف كامل وصريح على غرار الإعتراف اللبناني.