ممتاز دغمش

صرح جوزيف ملاك، محامي أسر شهداء كنيسة القديسين، بأنه تأكد من خبر إلقاء القبض على ممتاز دغمش، قائد جيش الإسلام الفلسطيني، والمشتبه به في التخطيط وتنفيذ تفجيرات كنيسة القديسين فى مطلع 2011، والتي أسفرت عن استشهاد عشرين شهيدا وإصابة أكثر من مائة شخص.

وقال ملاك، في تصريحات صحفية له اليوم، الأحد، إنه تم تقديم بلاغ للنائب العام رقم 1020 لسنة 2013 وتمت إحالته إلى نيابة أمن الدولة العليا والتي أصدرت أوامرها إلى وزارة الداخلية للتحري والقبض على المتهم للتحقيق معه، مضيفا: "النيابة أكدت لنا أن الأمر خاضع للتحقيقات".

وأكد أنه قدم طلبا للمخابرات العامة متزامن مع البلاغ المقدم إلى النائب العام، للمعاونة والتحري بعد الشبهات التي أكدت ضلوع دغمش فى التفجيرات.

وأكد جوزيف ملاك أن هيئة الدفاع التي شُكلت لمتابعة التحقيقات في حادث القديسين سوف تتابع سير التحقيقات مع ممتاز دغمش بعد إعلان نيابة أمن الدولة التحقيقات الرسمية، خاصة أن ممتاز دغمش متهم في العديد من القضايا الأخرى.