حركة الوجود المسيحي الحر

عقد المكتب السياسي لحركة الوجود المسيحي الحر، في لبنان، جلسته الاسبوعية، يوم أمس الاربعاء الموافق 21 كانون الثاني/يناير 2015. وتوصلت الحركة التي يرأسها الياس مراد في اجتماعها الى عدة نقاط مهمة للوسط المسيحي ووجوده في لبنان، وطالبت المراجع الدينية والأحزاب المسيحية بالأمور الآتية:

أولاً: الإسراع إلى الاتفاق على مرشح مسيحي لرئاسة الجمهورية وتصحيح وضع الوظائف الرسمية.
ثانياً: تخفيض الأقساط الجامعات والمدارس ليتمكن الشعب المسيحي إكمال مسيرة الأسرية والبقاء في لبنان.
ثالثاً: نطالب المراجع الدينية والسياسية المسيحية إنشاء بطاقات خاصة تتمتع صالحياتها تخفيض الأسعار في المستشفيات والمؤسسات.
رابعاً: إنشاء مشاريع سكانية بأسعار تناسب المعيشة مع تسهيلات بالدفع لتشجيع الشباب لبناء حياة مسيحية.

وأكدت حركة الوجود المسيحي الحر استمرارها في النضال من أجل المحافظة على الوجود المسيحي في لبنان.

يُذكر أنه تم تأسيس الجمعية في الجمهورية اللبنانية عام 2011 تحت اسم حركة الوجود المسيحي الحر وهي جمعية سياسية غير ربحية، مقرها في بيروت. تؤمن الحركة بتعاليم الكنيسة وتجاهر بها، وتؤمن بأهمية وجود المسيحيين ودورهم في لبنان والشرق الاوسط.