قال البابا تواضروس الثاني، بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية، إنه يُفضل فصل الأولاد عن البنات في مرحلة الإعدادي والثانوي، «للنمو النفسي والروحي والجسدي للأطفال»، وشدد في الوقت نفسه أن خدمة الوطن مشتركة بين الأولاد والبنات في المرحلة الابتدائية والجامعة.

وقال البابا تواضروس خلال لقائه مع فتيات وفتيان المرحلة الإعدادية من إيبارشية وسط الجيزة، من برنامج «البابا وأسئلة الشعب»، إن الكنيسة لها دور هام في بناء الوطن وتلعب دورين أساسيين هما الدور الروحي والدور الاجتماعي خاصة أن السيد المسيح علمنا أن نخدم الوطن.

وطالب بضرورة توزيع الإنسان لوقته، قائلا: «لدينا مثل يقول (الحركة بركة) فالجلوس أمام شاشات الكمبيوتر لساعات طويلة يضر بصحة الإنسان».