ذكرت مصادر أمنية وشهود عيان أن شرطيين مكلفين بحراسة كنسية أرثوذكسية في المنيا بصعيد مصر قد قتلا في وقت مبكر من صباح اليوم برصاص مجهولين. وطوقت قوات الأمن منطقة الحادث وبدأت عملية تمشيط بحثا عن الجناة.

مقتل شرطيين في هجوم على كنيسة في صعيد مصر
صورة من الارشيف
AFP

قالت مصادر أمنية وشهود عيان إن شرطيين معينين لحراسة كنيسة أرثوذكسية في المنيا بصعيد مصر قتلا في وقت مبكر صباح اليوم الثلاثاء برصاص مجهولين. وأضافوا أن الشرطيين وأحدهما مسلم والآخر مسيحي توفيا على الفور بعدما أطلق المسلحون الملثمون الأعيرة النارية تجاههما أثناء حراستهما كنيسة السيدة العذراء بمدينة المنيا عاصمة محافظة المنيا.

وانتقلت قوات الأمن وسيارات الإسعاف لموقع الهجوم وطوقت منطقة الكنيسة ويجري تمشيط المنطقة بحثا عن الجناة. ووقع الهجوم قبل يوم واحد من احتفال أقباط مصر بعيد الميلاد رغم تشديد السلطات للإجراءات الأمنية حول الكنائس. واطلق مجولون النار، الاثنين، تجاه راع ومجموعة من خدام كنيسة بقرية البياضية التابعة لمركز ملوي بجنوب محافظة المنيا وفروا هاربين لكن لم تحدث إصابات.