نصب الملاك الساقط بالقرب من مغارة الميلاد في فلوريدا
النصب الشيطاني قبل تخريبه
Polaris

قدّمت سوزان هيمرك البالغة من العمر 54 عامًا اعتذراها عن تخريب نصب شيطاني داخل مقر الحكومة في فلوريدا. قالت سوزان إنّها اضطرّت لتخريب النصب لأنّ موقعه بجانب مغارة الميلاد لم يكن ملائمًا.

سوزان هيمرك
سوزان هيمرك​

وكانت هيمرك ترتدي قميصًا مطبوع عليه رمز المحارب الكاثوليكي عندما تمّ اعقالها بعد تخريبها للنصب. وقد تم اتهامها بالأذية الجنائية وإطلاق سراحها لاحقًا من غير كفالة.

وصرّحت جمعية الأمريكيون المتحدّون بأنّه "من المهم تذكّر أنّ حريّة الخطاب العلني تُمنح لكل المجموعات وحتى إن كان بعضها خطابات مثيرة للخلاف أو غير مؤيدّة على نطاق واسع. وقد ناضل محامونا جاهدًا من أجل أن يكسب موكلينا حق عرض هذا النصب في مقرّات الحكومة وإننا لن نرضخ لهذا النوع من التخريب غير المجدي."

يُذكر أنّه في العام الماضي طلب المعبد الشيطاني عرض نصب إلحادي إلى جانب المذود إلا أنّ طلبهم هذا قد رفض، ولكنّهم منحوا لاحقًا طلبهم بعرض تمثال ملاك ساقط.

تخريب نصب الملاك الساقط الشيطاني
النصب الشيطاني بعد تخريبه