تضرع عشيق مسيح الى الرئيس الباكستاني ممنون حسين، سائلا اياه التدخل من أجل إنقاذ زوجته آسيا بيبي المدانة بالتجديف على الاسلام منذ عام 2010، وتنتظر اعدامها في اي لحظة.

اسيا بيبي

وكانت نساء احدى القرى الباكستانية قد اتهمن اسيا بيبي بالتجديف على الاسلام بعد ان شربت من ماء البئر

وكنا قد نشرنا في لينغا تقارير سابقة عن اتهام السيدة اسيا بيبي المسيحية بالتجديف على رسول المسلمين زورا لانها شربت من ماء بئر القرية وأثارت غضب النساء المسلمات.

وكتب عشيق مسيح في رسالته الى الرئيس الباكستاني: " منذ صدور الحكم على آسيا بالاعدام في تشرين الثاني / نوفمبر من عام 2010 بسبب شرب كوب من الماء من قريتنا، تعيش اسرتي في خوف دائم وتحت التهديد بالقتل ".

وتابع: " أعيش مختبئًا مع أطفالي الخمسة في اقرب مكان ممكن الى آسيا، وهي في حاجة شديدة الينا لتبقى على قيد الحياة. نحن نجلب لها الدواء والطعام عندما تكون مريضة ".

وقال عشيق مسيح في رسالته انه مسيحي ولكنه يحترم الاسلام، وأنه مقتنع ان أمرأته آسيا ستنجو من الاعدام اذا منح الرئيس المبجل العفو لها.

لا يجب ان يموت أحد بسبب شرب كوب من الماء