علم كندا

تورنتو - تثمينا لمواقف الحكومة الكندية الانسانية ومبادراتها بمساعدة العراقيين في محنتهم التي يواجهونها اليوم، والوقوف بوجه الارهاب المتمثل بدولة داعش الاسلامية، قدم رئيس الجمعية العراقية لحقوق الانسان في كندا السيد جورج منصور، شكره الوافر وامتنانه لرئيس الوزراء الكندي ستيفن هاربر الذي لعب دورا كبيرا في هذا المنحى بتحشيد جهود الحكومة لهذه المهمة النبيلة.

جاء ذلك في رسالة بعثها جورج منصور الى السيد هاربر تضمنت الاشادة بدور الحكومة الكندية في اهتمامها بالمكونات العراقية من المسيحيين والايزيديين والتركمان والشبك الذين طالتهم يد الارهاب، وتقديمها مبلغ 23 مليون دولار لمساعدة النازحين ومحاربة الارهاب، إضافة الى ارسالها خبراء ومساعدات عسكرية للقوات العراقية والبيشمركة التي تقاتل الارهاب الداعشي بلا هوادة.

ومن الجدير بالذكر ان الجمعية العراقية لحقوق الانسان في كندا، سبق وان ناشدت ريئس الوزراء الكندي بتاريخ 21 تموز (يوليو) الماضي للوقوف مع المسيحيين والايزيديين والمكونات العراقية الاخرى التي تتعرض وما زالت للابادة والقتل والتهجير على ايدي عصابات داعش الارهابية.