لافتة امام كنيسة: نرحب بالمسلمين هنا

وضع قس استرالي لافتة خارج الكنيسة التي يرعاها في مدينة نيو ساوث ويلز، كتب عليها "نرحب بالمسلمين هنا"، في محاولة منه لمنع اعضاء كنيسته والمجتمع المحيط من سوء فهم المسلمين والتمييز ضدهم.

وقال القس مايكل بارنز راعي كنيسة جوردون الموحدة، ان تنظيم الدولة الاسلامية اعطى صورة سيئة عن المواطنين المسلمين في استراليا، حتى ظن البعض ان جميع المسلمين ارهابيين. واشار الى ان خطوته في تعليق اليافطة تهتدف الى توعية الناس واعطاء رسالة بديلة.

واكد ان التطورات الاخيرة في استراليا والعالم تغذي المجتمع بالخوف والقلق، حتى ان المسلمين اصبحوا يشعرون بعدم ارتياح وبانه غير مرّحب بهم في استراليا.

وكان القس الاسترالي قد بدأ ندوات بعنوان "حوار الاديان"، يشرح عن ايمان المسلمين وتقاليد المصلين، وسيسمح للمسلمين قيادة ندوات اخرى لمناقشة موضوع "لماذا الجهاديون لا يمثلون الاسلام".

وقال بارنز انه اجرى اتصالات مع المجتمع الاسلامي وعلم انهم يعيشون في قلق بسبب مواقف المجتمع الاسترالي من المسلمين، واكد ان الكثير من الاستراليين لم يتقابلوا مع مسلمين ولكن لديهم وجهات نظر قوية عنهم