بوكو حرام تقل اكثر من 100 مسيحي وتحرق بيوتهم
صورة توضيحية لهجوم بوكو حرام على بيوت المسيحيين
AFP / Getty Images

هاجمت جماعة بوكو حرام الاسلامية الارهابية بلدة جوزا شمال نيجيريا ذات الاغلبية المسيحية، في السادس من الشهر الجاري، وقتلت ما لا يقل عن 100 شخص. الكثير من المسيحيين الناجين اجبروا على الفرار لانقاذ ارواحهم.

وبحسب مجلة كريستان تودي، هاجم المسلمون البلدة على دراجات نارية وشاحنات وعربات نقل، والقوا القنابل والمتفجرات على السكان، ونهبوا واحرقوا المنازل قبل رحيلهم.

وقال احد الناجين ويدعى "بيردا تادا": "اشكر الله الذي انقذني، لكن ثلاثة من جيراني واعضاء كنيستنا قتلوا خلال الهجوم".

وتابع: " لقد شق المسلحون حناجر المسيحيين الذين قيدت ايديهم خلف ظهورهم، ثم قصفوا المنازل وهم يصرخون بالعربية الله أكبر، الله أكبر!  ".

وفي عمل ارهابي اخر الاسبوع الماضي، قتلت جماعة بوكو حرام الاسلامية احد القسس المسيحيين وثلاثة من ابنائه.