داعش تفجر كنيسة شرقي الموصل

فجر مسلحون من تنظيم داعش بعبوات ناسفة كنيسة شرقي الموصل. وذكر مراسل وكالة كل العراق «أين» ان "مسلحين من داعش قاموا بتفجير كنيسة قيد الانشاء بعد تفخيخها بعبوات ناسفة في حي الوحدة شرقي مدينة الموصل مركز محافظة نينوى".

وكانت مناطق واسعة من محافظة نينوى قد سقطت يوم أمس، بيد مسلحي «داعش»، كما سقط  المطار ومبنى المحافظة وقيادة عمليات نينوى بيد المسلحين، وتم فتح السجون وتهريب مئات السجناء، اضافة الى الاستيلاء على الودائع المالية في المصارف.

وأعلنت الحكومة حالة التأهب الامني القصوى وتقديم طلب الى البرلمان باعلان حالة الطوارئ في البلاد.

وكانت رئاسة البرلمان قد قررت امس الثلاثاء عقد جلسة طارئة للبرلمان يوم غد الخميس لبحث تداعيات نينوى بعد ان قدم كل من رئيس الوزراء نوري المالكي، ورئاسة الجمهورية طلبا مشتركا الى مجلس النواب، بإعلان حالة الطوارئ في البلاد فيما دعت رئاسة مجلس النواب رئيس الوزراء نوري المالكي، حضور جلسة البرلمان الطارئة.