أطلقت مجموعة عبدة الشياطين في نيويورك صورا لنحت يمثل "الإجلال للشيطان" والتي تسعى لوضعه بجانب نصب الوصايا العشر في مباني الحكومة بولاية أوكلاهوما.

ان الوصايا العشر هي جزء مهم لأساس القوانين والأنظمة في الولايات المتحدة الأمريكية ولولاية أوكلاهوما، اذ غالبا ما تستشهد المحاكم في قرارتها نصوصا من الوصايا العشر التي تشكل جزءا من ارث الشعب الأمريكي.

الوصايا العشر اوكلاهوما

إن نصب الوصايا العشر قد خلق حالة أكثر عدائية وحسما بالنسبة لبعض سكان أوكلاهوما اذ أنه يجعل الديانات الأخرى تبدو بأقل منزلة. اذ تم رفع دعوى ضد اقامة هذا النصب.

ولحل هذا النزاع، اقترحت مجموعة عبدة الشياطين بالتبرع بنصب عام يقام الى جانب نصب الوصايا العشر من أجل تهدئة الوضع.

ان الهدف من اقامة النصب الشيطاني على حد قول مجموعة عبدة الشيطان هو أن يكون بمثابة منارة للتعاطف مع جميع الكائنات الحية، وسيخدم ايضا الهدف العملي لحصول الأشخاص على الالهام تأملهم أثناء جلوسهم على المقعد الملاصق للتمثال.

تمثال الاجلال للشيطان
تمثال الشيطان بشكل "بافومت" من القرن الثالث عشر
 

وهناك حملة لجمع الدعم المالي (28.000 دولار جمعت حتى الآن) من أجل تحقيق هذا المشروع لاقامة النصب الذي يمثل شخصية باهوميت من القرن الثالث عشر، برأس ماعز (تيس) وجسد انثى الذي يقوم بحركته التنجيمية السرية، له حوافر مزدوجة وجناحين، وفوق رأسه نجمة خماسية داخل دائرة وشمعة عامودية على رأسه بالأعلى، ويحيط به طفل وطفلة مبتسمين. وعملية صنع التمثال تكاد تنتهي، اذ ستستغرق بضعة أشهر و سيصنع من البرونز.

وتتباين الاراء بين مؤيد ومعارض لهذه الخطوة من قبل ممثلي الولاية ومسؤولين آخرين. ولن يتم اصدار أي قرار الى ان يتم حل قضية نصب الوصايا العشر.