راهبة تبلغ من العمر 67 عاماً تفوز في بطولة فرنسا للدراجات
 
فرانس 3

الأخت ماري بيار البالغة 67 عاماً هي عضو في رهبنة أخوات يسوع الخادم في ماكون في سون ولوار. شاركت مؤخراً في بطولة فرنسا الخامسة عشرة للدراجات عن فئة رجال الدين وفازت بالسباق ضد عقارب الساعة بتوقيت 32 دقيقة محرزة الميدالية الذهبية عن فئتها. كما حلت في المرتبة الثانية في سباق الـ 63 كلم. بلغ عدد الراهبات اللواتي كنّ ينافسن وسط الرجال ثلاث لكن عمر المتباريتين الأخريين كان 40 سنة. وهذا ما يشكل مصدر فخر إضافي للفائزة!

كانت الأخت ماري بيار ترتدي قميص أبرشية فالانس (مقر رهبنتها) الأحمر وسروالاً قصيراً لتجمع الخلوة الرياضية في ماكون. سنوياً، تجتاز الراهبة التي فازت ببطولة فرنسا للإكليروس في السباق ضد عقارب الساعة، مسافة تتراوح بين 3000 و5000 كلم. ويرقى شغفها بركوب الدراجة الهوائية إلى زمن بعيد، لكنها لم تشارك في مسابقة إلا في سن متأخرة.

قالت الراهبة في تصريحات جمعها موقع Le Bien Public: "كنت أركب الدراجة الهوائية في غرونوبل لأذهب إلى عملي (كمعلمة في مدرسة للممرضات)، كما أنني ذهبت في رحلة حج إلى سنتياغو دي كومبوستيلا في عدة مراحل. في البداية، لم أكن أركب إلا دراجة هجينة، من ثم صرت أركب دراجة جبلية".

تعود مسابقتها الأولى إلى أكثر من 10 سنوات مضت عندما نُظم سباق الإكليروس في إقليمها الأصلي. هذا الشغف الكبير بالدراجة الهوائية لا يمنعها من عيش إيمانها بل على العكس، تصبح الساعات التي تمضيها على الدراجة الهوائية فترات صلاة فعلية. وقالت: "الطبيعة هي مجال رائع للتأمل. خلال بذل المجهود، هناك شعور بأن شيئاً ما عظيماً وجميلاً يرافقني. دراجتي الهوائية هي كنيستي الجوالة".