وقعت اليوم اشتباكات عنيفة بين عمال وخدام الكنيسة الإنجيلية بملوي،وبين الباعة الجائلين الذين يحتلون محيط الكنيسة سقط خلالها أربع مصابين.

إشتباكات أمام الكنيسة الإنجيلية بملوي
صورة ارشيفية

أكد شهود عيان الواقعة من داخل الكنيسة الإنجيلية بملوي انه منذ حوالي ساعة تقريبًا، وأثناء مرور احد الأشخاص بدراجته البخارية قام بالاصطدام بأحد الباعة الجائلين المتواجدين بمحيط الكنيسة مما تسبب في وقوع اشتباكات معه تدخل علي إثرها عمال الكنيسة المتواجدين داخلها وفي لحظات تحولت المنطقة الي ساحة للقتال بين الجانبين بالعصي والشوم، والحجارة والأسلحة البيضاء ما تسبب في اصابة أربعة أشخاص من عمال الكنيسة وهم ميلاد صادق ابراهيم، عصام مكرم فرغلي ، محمد إبراهيم مرسي، سامح محمد ابراهيم ،بالإضافة إلي اثنين آخرين من المسلمين.

كما اكد احد المصادر الكنسية داخل الكنيسة الانجيلية رفيعة المستوي رفضت ذكر اسمها انه منذ ثلاث ايام وتأتي الينا تحذيرات تؤكد كل يوم أن الباعة الجائلين يحاولون خلق مشاجرة بالتحريض من احد العناصر الإرهابية للتسبب في توقف بناء الكنيسة التي احترقت عقب فض الاعتصام بحجة أن بناء سور الكنيسة سوف يجبرهم علي طردهم من مكان تواجدهم،وتكون المشاجرة لكي تدفع الأمن إلي إيقاف البناء وعدم استكماله.

أضاف المصدر انه منذ حوالي ساعة تقريبا وقعت المشاجرة وللأسف سقط خلالها أربعة عمال بينهم حالة سيئة ،وتم تدخل قوات من الأمن المركزي والجيش للسيطرة علي الأحداث وتم تطويق المنطقة بالكامل لعدم تجددها مرة أخري.