اختطاف اثنين من القساوسة وراهبة شمال الكاميرون
صورة توضيحية
 

اختطفت مجموعة من المسلحين يستقلون دراجات نارية اثنين من الكهنة الايطاليين وراهبة كندية في شمال الكاميرون مساء الجمعة، بعد شهور من خطف قس فرنسي في مكان قريب من المنطقة في نوفمبر تشرين الثاني وأطلقت سراحه في الشهر التالي.

وقال سكان ان المسلحين وصلوا الى منزل القسين والراهبة وحطموا نوافذ البيت بعد منتصف الليل مباشرة قبل فرارهم في سيارة جيب مسروقة.

ولم يتضح على الفور الجهة المسؤولة عن الخطف لكن جماعة بوكو حرام الإسلامية النيجيرية تنشط في المنطقة.

وقال الأسقف فيليب ستيفنز من أبرشية ماروا حيث وقع الخطف "كسر مجهولون الأبواب نحو منتصف الليل تقريبا وخطفوا القسين والراهبة. لا نعرف أين هم ولم يعلن أحد مسؤوليته بعد لكن لدينا تصورا عمن قام بهذا الخطف" بحسب ما نشر موقع رويترز.

وعُلم أن القسّين هما جيامباولو مارتا وجيان انتونيو اليجري وهما من أبرشية فيسنزا بشمال شرق إيطاليا وأن الراهبة تدعى جيلبرت بيسيير.

وقال الحاكم المحلي "أوجستين فونكا أوا" إن الراهبة تبلغ من العمر سبعين عاما وهي مريضة وكانت تنوي العودة لكندا قبل خطفها.

وكان القسين يعملان على تحسين إمدادات المياه ومحاربة مرض الإيدز بالإضافة الى رسالتهم السماوية.