وجهت الأم آغنيس مريم الصليب من لندن نداء عبر لقاء خاص مع قناة "RT" إلى المجتمع الدولي وقداسة بابا الفاتيكان إلى رفع الصوت ووقف المساهمة في تدفق المسلحين المتطرفين إلى سورية.

وقالت الأم آغنيس إن هؤلاء المسلحين ينتمون إلى حركات متطرفة تأخذ من الدين ستارا لقتل الأبرياء من المسلمين والمسيحيين، موضحة أن مسيحيي سورية لا يريدون الهجرة التي يدفعون إليها بل ينزحون إلى مناطق أخرى عندما يضيق بهم الحال.

وأضافت: "أبناء الشعب السوري أبناء لبلد واحد وهم إخوة في هذه الكارثة".