اجتذب مقطع فيديو أكثر من 3 ملايين مشاهد على موقع يوتيوب. يظهر فيه اثنين من الملائكة على هيئة شعل نارية، ينزلون الى أحد المنازل الذي توفي فيه طفل ويصطحبون روحه معهم ويرتفعون الى السماء.

وقال "فات جانبولاط" الذي أضاف المقطع على حسابه على يوتيوب، أن القس "ايغور شفيدوف" الذي يقيم في كازاخستان هو من أرسل له هذا الفيديو.

ووفقا للمعلومات التي تتوفر في هذا المشهد، فإن هذا الحدث قد حصل في مدينة سيميبالاتينسك في كازاخستان، وقد حدث عندما توفي طفل في المبنى السكني الظاهر بالفيديو.

وشرح "جانبولاط" أن أحد هواة التصوير التقط هذا المشهد من مكان يطل على المنزل دون ان يتوقع تصوير الملائكة، وبعد ذلك اكتشف ان طفل مات في البيت، وقد صعد الملائكة من البيت وراء روح الطفل.

ما رأيكم؟ هل هذا مشهد خارق أم خدعة؟

نترككم مع الفيديو والتعليق