تفقد كل من الأنبا بيمن أسقف نقادة وقوص ورئيس لجنة الأزمات التي شكلها البابا تواضروس، والأنبا مكاريوس أسقف عام المنيا وأبو قرقاص، كنيستي الأنبا موسى الأسود بقرية أبو هلال والأمير تادرس بالمنيا المحترقتين في إطار متابعة الأنبا بيمن للكنائس المحترقة لإعادة ترميمها مرة أخرى.

وقال الأنبا بيمن أسقف نقادة وقوص لـ"اليوم السابع" إنه تفقد عددا من الكنائس المحترقة بمحافظة المنيا، حيث إنه سوف تبدأ عمليات الترميم بداية من شهر ديسمبر المقبل على ثلاثة مراحل وتبدأ المرحلة الأولى بتسعة كنائس و6 منشآت مسيحية من مدارس وجمعيات تعرضت للتدمير والحرق، وكذلك ستبدأ عمليات الترميم في 10 مواقع في خمس محافظات، كما ستنتهي كافة المراحل قبيل شهر يناير 2015، أما الكنائس والمنشآت التي تحتاج لترميم فقط فسوف تنتهي في فترة ما بين ثلاثة إلى ستة شهور فقط.

كان بيت العائلة قد أعلن مبادرة بالمشاركة مع الكنيسة القبطية ورجال الأعمال لترميم الكنائس، وكذلك استمرار الهيئة الهندسية للقوات المسلحة في بناء الكنائس التي تم حرقها وتدميرها على نفقة القوات المسلحة حسبما أمر الفريق أول عبد الفتاح السيسي القائد العام للقوات المسلحة بذلك.