اعرب الناطق باسم الرئاسة الروسية عن استعداد الكرملين لبحث طلب نحو 50 الف سوري منحهم الجنسية بمجرد استلام طلبهم الجماعي.

وقال دميتري بيسكوف ليلة امس الجمعة: "لم نتلق اي طلبات حتى الان. هذه الوثائق سوف يتم بحثها وفقا للاجراءات المتبعة في هذا الشأن بمجرد استلامها"، حسبما ذكرت وكالة "ريا نوفوستي" اليوم السبت.

وكانت الخارجية الروسية قد نشرت الاربعاء الماضي طلبا جماعيا من مجموعة من المسيحيين السوريين المقيمين في منطقة كالامون لمنحهم الجنسية الروسية إلى جانب جنسيتهم السورية.

وقال الناطق باسم وزارة الخارجية الكسندر لوكاشيفتش ان القرار في هذه القضية من اختصاص القيادة الروسية. يذكر انه يتم منح الجنسية الروسية بموجب مرسوم رئاسي.

من جانبه، قال الاب فسيفولود شابلين رئيس الجهاز الصحفي في الكنيسة الارثوذكسية الروسية امس الجمعة انه يتعين على السلطات الروسية ان تتعاطف مع هؤلاء الاشخاص الذين يواجهون"خطرا حقيقيا".