منزل القس مطلق النار على صهره
منزل القس حيث اطلق النار على صهره وقتله

أطلق قس من مدينة انجير في شمال كالورينا بالولايات المتحدة النار على صهره وقتله بعد نزاع دار بينما يوم السبت الماضي.

وكان لامار غريغر (23 سنة) متزوجًا لابنة القس، التي انفصلت عنه بسبب خلافات دارت بينهما ولجأت الى منزل عائلتها.

وقد وصلت الشرطة الى المنزل القس بعد بلاغ وصلها عن اطلاق نار، ووجدت القاتل حاضرًا بالبيت.

وقال اعضاء مركز العبادة والحياة ان مُطلق النار هو مؤسس الكنيسة، القس بات شيزنهال.

ووفقا لاحد اعضاء الكنيسة فإن القس دافع عن نفسه عندما اقتحم غريغر منزله وهدده، وقد فعل ما كان ينبغي ان يفعل.

وكان غريغر من اعضاء الكنيسة وقد انفصلت زوجته (ابنة القس) عنه وانتقلت الى منزل عائلتها.

وقالت عائلة القس انها تشعر بالحزن لما حصل، وان ما حصل كان دفاعا عن النفس، كما واشارت الى انها قدمت بلاغ ضد غريغر يوم الجمعة الماضي