عاد واستولى مسلحو المعارضة السورية على مدينة معلولا المسيحية في شمال دمشق بحسب المرصد السوري لحقوق الإنسان. وقال مدير المرصد رامي عبد الرحمن لوكالة فرانس برس أن "أعداد كبيرة من مقاتلي الكتائب المقاتلة" دخلت إلى البلدة، وهي تسيطر عليها "بشكل كامل".

واكدت امرأة من سكان المدينة في اتصال هاتفي انسحاب الجيش وانتشار مقاتلي المعارضة في المدينة.

وقال المرصد ان المعارك ادت الى سقوط 17 قتيلا واكثر من مئة جريح من مقاتلي المعارضة وعشرات القتلى والجرحى في صفوف القوات الحكومية

واكدت سيدة تقيم في معلولا في اتصال هاتفي انسحاب الجيش وانتشار مسلحي المعارضة في معلولا احدى اقدم واشهر البلدات المسيحية في سوريا.

واضافت هذه السيدة التي طلبت عدم كشف هويتها ان الوضع هادىء صباح اليوم الاحد.

واضافت ان "مسلحي المعارضة داخل معلولا في كل المدينة وقوات الحكومة تنسحب".