لقي سائق تاكسي مسيحي مصرعه عندما مَرّ صدفة بجوار مسيرة للاخوان المسلمين بطريق الكورنيش في منطقة ستيفانو في الاسكندرية.

وكان مينا رأفت قد طلب من المارة ان يفسحوا له المجال لعبور الطريق ويبتعد عن المسيرة، ولكن عندما رأوا الصليب المعلّق بالسيارة جنّ جنونهم فقاموا بالاعتداء عليه بالضرب حتى لم يعد يستطيع الحراك، وقد لفظ انفاسه الاخيرة قبل وصول سيارة الاسعاف التي طلبها أهالي المنطقة.

شاهدوا بالفيديو الاعداد الهائلة التي هاجمت على الشاب عندما علموا انه مسيحي!

شاهد عيان يروي تفاصيل مقتل سائق التاكسي مينا رأفت