يُحمّل اتحاد شباب ماسبيرو المسئولية لكل ضمير وشاهد على الارهاب الذي شنه الإرهابيون والمتشددون من جماعات الإخوان والسلفيين والجماعات الإسلامية على كنائس وممتلكات الأقباط في 9 محافظات انتقامًا لفض اعتصامي رابعة والنهضة واستخدام الأقباط كالعادة الطرف الضعيف لتصفية حساباته السياسية وإثارة الفوضى، وتعرّض الأقباط لهجمات لساعات طويلة لم تتدخل جهات أمنية أو شعبية لصد الهجوم الذي استهدف أيضا مدارس للراهبات وملاجئ للأطفال ومنازل ومتاجر وإثارة الرعب، مما الحق خسائر فادحة لم تحدث في تاريخ الأقباط ان سقط هذا الكم الهائل من حرق وتدمير ونهب لكنائس في اقل من 12 ساعة، ليسجل التاريخ وصمة عار في التاريخ المصري انه بسبب رئيس معزول بإرادة شعبية دفع الأقباط الثمن على يد إرهابيين لا يعرفون سوى العنف والدم والترويع من اجل مصالحهم.

واقام اتحاد شباب ماسبيرو غرفة عمليات مركزية تابعها انطوان عادل ونادر شكري الى جانب الغرف الفرعيه والتي كانت بمحافظة الاقصر واسوان والمنيا والسويس وسوهاج لرصد العنف الذي وقع ضد المسيحيين في محافظات مصر وجاء كالاتي:

اولا : محافظة المنيا

سجلت محافظة المنيا أعلى خسائر الأقباط من استهدافهم وحرق كنائسهم في ثلاثة مراكز هي المنيا ودير مواس وبني مزار وجاءت كالاتي:.
1- فى قرية دلجا التي تم مهاجمتها يوم 4 يوليو عقب بيان الفريق السيسي بعزل الرئيس مرسي حيث تم حرق عدد من االمتاجر ومبنى خدمات تابع للكنيسة الكاثوليكية، تعرضت لهجوم من صباح الاربعاء وحتى العاشرة مساءً وأسفرت عن خسائر منها:
- حرق دير العذراء والانبا ابرام وما بداخله من محتويات " كنيسة العذراء الاثرية وكنيسة مارجرجس ومبنى خدمات ومقر اقامة للاسقف وحضانه ".
- مهاجمة وتدمير ونهب وحرق ما يزيد عن 20 منزلا يملكهم أقباط.
- مقتل قبطي يدعى اسكندر طوس بقرية دلجا بالمنيا اثر اقتحام منزله واطلاق النيران عليه.
- حرق كنيسة الإصلاح بقرية دلجا بدير مواس.
- حرق منزل القس انجيلوس كاهن كنيسة العذراء والانبا ابرام .

2- مهاجمة كنيسة مارمينا بمنطقة ابو هلال بمدنية المنيا وحرق وجهة المدخل ومبنى الخدمات وواجهة ومركز طبي تابع لها.
3- حرق الكنيسة الإنجيلية بمنطقة جاد السيد.
4- حرق كامل كنيسة الأمير تادرس بشارع الجيش امام صيدناوي.
5- حرق كنيسة خلاص النفوس.
6- حرق مدرسة ودير راهبات القديس يوسف.
7- مهاجمة كنيسة الأنبا موسى الاسود وقذفها والقاء زجاجات المولوتوف وحرقها بمنطقة ابو هلال.
8- حرق كنيسة مار يوحنا بشارع السوق.
9- اعتداء على كنيسة العذراء وانزال الصلبان من أعلى مدخلها وإشعال النيران في الصلبان.
10- حرق جمعية الجزويت والفرير التابعة للكنيسة الكاثوليكية.
11- حرق مدرسة الأقباط الثانوية بنين.
12- حرق ملجأ قبطي للأطفال " جنود المسيح " ونقل 24 طفلا لمكان آخر.
13- حرق الكنيسة الانجيلية بأبو هلال.
14- حرق الكنيسة المعمدانية بمركز بني مزار.
15- تكسير ونهب عدة محال وصيدليات منها صيدلية العروبة ومحل للحديد والبويات وبعض السيارات التي يملكها اقباط.
16- مهاجمة مركبة نيلية " الذهبية " التابع للكنيسة الإنجيلية بكورنيش المنيا.
17- حرق نادي الشبان المسيحيين " الوادي " بالمنيا.

ثانيا: محافظة أسيوط

1- حرق كنيسة مار يوحنا المعمدان مركز ابنوب.
2- حرق كنيسة الإدفنست بشارع يسرى راغب بمدينة أسيوط.
3- حرق الكنيسة الرسولية بشارع قلته بمدينة أسيوط.
4- حرق كنيسة مار جرجس للأقباط الأرثوذكس بشارع قلته بمدينة أسيوط.
5- الاعتداء على كنيسة الملاك بالحجارة بشارع النميس.
6- حصار مطرانية الاقباط الارثوذكس بمركز أبو تيج.
7 الاعتداء على منازل وممتلكات الأقباط في شوارع قلته والجمهورية وحرق.
8- حرق هيكل بكنيسة سانت تريز.

ثالثا: محافظة الفيوم

1- حرق كنيسة العذراء بالمنزلة بمركز يوسف الصديق.
2- حرق كنيسة الامير تادرس بقرية المنزلة بمركز يوسف الصديق.
3- حرق كنيسة الشهيدة دميانة بقرية الزربي بمركز طامية.
4- اقتحام ونهب محتويات الكنيسة الإنجيلية بقرية الزربي بمركز طامية.
5- حرق جمعية أصدقاء الكتاب المقدس.

رابعا: محافظة الجيزة

1- حرق كنيسة الملاك ميخائيل بكرداسة.
2- اقتحام ونهب محتويات مطرانية أطفيح دير كرم الرسل.
3- محاصرة كنيسة الشهيدين بصول باطفيح.
4- محاصرة كنيسة العذراء بمركز الصف.

خامسا: محافظة السويس

1- حرق الكنيسة اليونانية القديمة بشارع براديس للكاثوليك.
2- اقتحام وحرق مدرسة وكنيسة الراعي الصالح.
3- حرق مدرسة الفرنسيسكان.

سادسا: محافظة شمال سيناء

- حرق كنيسة مار جرجس بشارع 23 يوليو بالعريش.

سابعا: محافظة سوهاج

- حرق كنيسة مار جرجس مقر مطرانية سوهاج ومبنى الخدمات التابع لها.

ثامنا: محافظة الأقصر

- حرق عدد من المحال التجارية وممتلكات الأقباط بشارع معبد الكرنك ومنها محلات سانت كلوز ومحلات ارخصهم للجلود وفندق حورس وصدلية موريس.

تاسعا: محافظة بني سويف

- حرق مدرسة الراهبات الكاثوليك واحتلالها.
- رشق كنيسة مار جرجس الوسطى بالحجارة.

ـ هذا وقد رصدت غرف العمليات العديد من حالات التعدى الجزئي والتحرش بالكنائس التالية:

كنيسة مار مرقص للأقباط الكاثوليك المنيا القاء الحجارة + ومحاولة الاقتحام.
كنيسة الآباء اليسوعيين المنيا محاولة اقتحام والقاء حجارة وطوب.
كنيسة السيدة العذراء شارع الجزارين المنيا انزال الصليب ومحاول إقتحام.
كنيسة السيدة العذراء حوض 10 محافظة قنا حصار ومحاولة إقتحام.
مطرانية أطفيح محافظة حلوان الشروع في هدم الكنيسة.
مدرسة القديس يوسف المنيا محاولة حرقها والتعدي عليها.
مدرسة الآباء اليسوعيين المنيا محاولة الحرق.
كنيسة مارجرجس باكوس، الاسكندرية إطلاق أعيرة نارية.
كنيسة الانبا ماكسيموس شارع 45 الاسكندرية القاء حجارة.
مطرانية ملوى، محافظة المنيا، إطلاق أعيرة نارية + مولوتوف وحجارة الى مطرانية الاقباط الارثوذكس دير مواس المنيا وإطلاق اعيرة نارية + مولوتوف + حجارة.
مطرانيه مار يوحنا المعمدان القوصيه، اسيوط القاء حجارة.
كنيسه العذراء كفر عبده ، 6 اكتوبر إطلاق أعيرة نارية + حجارة.
دير الكرمه أطفيح، حلوان إطلاق أعيرة نارية + مولوتوف + حجارة.
كنيسة مارجرجس الوسطى، بني سويف إطلاق أعيرة نارية + حجارة.

وقال ياسر يوسف على صفحات الفيسبوك: لقد حرق الاخوان الكنائس وعشرات المحلات التجارية وعدد من المدارس المسيحية ونهبوا وسرقوا بيوت الاقباط وكنائسهم ومحلاتهم التجارية ولم يرمي أحد عليهم حجرا أو يطلق رصاصة. لم يجد الارهابيون اي سلاح بالكنائس، لا ذهب ولا اسود، ولم يجدوا مدافع على الاسوار ولا سلاح آلي. حرقوا ودمروا ما استطاعوا بعد أن ضموا اليهم الجهّال والمتعصبين لأنهم أرادوا حربًا اهلية وفتنة طائفية في مصر.

ولكن المصريين الاقباط كانوا أحكم منهم، فتحملوا بصبر، تحملوا منظر النيران وهي تأكل الكنائس الجميلة، تحملوا انتهاك الاخوان لمقدساتهم وكسرهم للصلبان، تحملوا الخسائر المادية وفقدان مصدر عيشهم، تحملوا ما يصعب تحمله لانهم عرفوا ان الاخوان عبارة عن غيمة لابد ان تزول وضيعوا عليهم الفرصة لتحويل مصر الى قطعة لهب طائفية.