الفاتيكان: هنأ البابا فرنسيس مجددا المسلمين بعيد الفطر، خلال القداس الاحد في ساحة القديس بطرس ودعا المسيحيين الى اعطاء اولوية للمحبة.

وقال البابا امام الاف الاشخاص "اود توجيه تحية للمسلمين في العالم اخواننا الذين احتفلوا (لتوهم) بعيد الفطر".

وذكر البابا بانه كان نقل رسالة مطلع اب/اغسطس الى المسلمين. وقال قبل بدء القداس "اعربت عن الامل في ان يلتزم المسيحيون والمسلمون الاحترام المتبادل خصوصا عبر تربية الاجيال الصاعدة".

وفي الثاني من اب/اغسطس بعث رسالة حملت توقيعه "عربونا لتقديره وصداقته مع كل المسلمين خصوصا قادتهم الروحيين". وفي النص دعا البابا الى "تفادي النقد غير المبرر او الذم" حيال الديانتين.

وخصص البابا معظم تصريحاته الاحد للدعوة الى "محبة الله الذي له اسم ووجه وهو المسيح". واضاف "لا يمكننا ان نحب الهواء. الامل بالنسبة الى المسيحيين يعني لقاء المسيح".

وتابع " المحبة هي التي تعطي القيمة والجمال للاسرة والعمل والدراسات والصداقة والفنون وكل الانشطة التي يقوم بها الانسان".

ويؤكد البابا ان المحبة هي التي تعطي "معنى للتجارب السلبية لانها تسمح بتجاوزها والتحرر من الشر"، انها تعطي "معنى للصعوبات وتقلبات" الحياة.

ودعا المؤمنين الى التساؤل "بصمت" اولا "هل ان قلبكم كله امل للقاء الله او انه مغلق؟" وايضا "اين كنزك ما هي بالنسبة لك ارقى معان للحقيقة؟ اليس ذلك حب الله وخدمة الاخرين؟".