مرة اخرى تُثبت كنيسة المسيح في مصر محبتها للشعب المصري وخاصة للاسلاميين المتشددين الذي اعتدوا عليها واحرقوها قبل أيام.

وكرد فعل ربما يبدو للآخرين ضُعف، قرّر الأقباط الشجعان في أسيوط أن يعلنوا محبتهم الى اخوانهم المسلمين الذين أساؤوا اليهم وأحرقوا كنيستهم، تمامًا كما علمهم المسيح الذي فداهم وعلّمهم الصلاة الربانية "... واغفر لنا خطايانا لاننا نحن ايضا نغفر لكل من يُذنب الينا ...(لوقا 11: 4)" ، فقرروا هم أيضا ان يسامحوا المسلمين ويغفروا لمن أساء اليهم، فعلّقوا يافطة بعلم مصر على حائط الكنيسة وكتبوا عليها "نحن نغفر" بالخط العريض.

نحن نغفر

شاهد تفاصيل اقتحام وحرق كنيسة مار جرجس باسيوط