بعث القس ريك وارين برسالة شكر وتقدير خلال نهاية الأسبوع الماضي، يشكر فيها جميع من صلّى من أجل أسرته بعد صدمة انتحار ابنه ماثيو الذي كان في السابعة والعشرين من العمر قبل أكثر من أسبوع.

وتم إقامة خدمة تذكارية الأسبوع الماضي لماثيو وارين الذي مات برصاصة نارية أطلقها على نفسه يوم الجمعة الخامس من نيسان. وقد عانى ماثيو من مرض عقلي منذ ولادته وفق ما قاله وارين الأب الذي يرعى كنيسة سادلباك في ليك فورست، كاليفورنيا.

ولم تتلّقَ أسرة وارين التعازي من جميع أنحاء العالم ومشاعر التعاطف وحسب، بل على النقد اللاذع الموّجه من قبل منتقدي القس وارين.

وقد قال القس وارين عبر شبكتي الفيسبوك والتويتر: " الشعور بالفجع صعب. الشعور بالفجع بالنسبة للأشخاص المعروفين أكثر صعوبة. الشعور بالفجع بينما يحتفل من يكرهونك هو أقسى أمر على الإطلاق. دعمكم أعضدنا.

وقد كتب أيضا وارين: "أصدقائي الأعزاء، ساعدونا أن ننقل هذه الكلمة إلى قسيسكم أو قادة كنائسكم التي صلّت من أجل أسرتنا الأسبوع الماضي...في اجتماعات العبادة، في مجموعاتكم وصفوفكم، وللأفراد من بينكم. نتمنى أن تتم قرائتها بصوت عالٍ يوم الأحد للتعبير عن تقديرنا العميق.

هذا وسوف يأخذ مكان القس وارين على المنبر في نهاية هذا الأسبوع، طبيب النفس المسيحي ومستشار القيادة الدكتور جون تونسند. وفي نهاية الأسبوع القادم، سيقوم القس والمبشّر جريج لوري بتقديم العظة خلال اجتماع العبادة.

وقد نصّت الرسالة على ما يلي:

كلمة شكر من أجل الكنائس التي صلت من أجلنا:

من ريك وكاي وارين وعائلتهما الممتددة و أسرة كنيسةسادلباك

الأحد 14 نيسان 2013

إخوتنا وأخواتنا في المسيح،

نوّد كاي وأنا أن نُعلمكم أننا اعتمدنا على صلواتكم الأمينة من أجلنا في الأسبوع الماضي بعد صدمة انتحار ابننا الغالي ماثيو (27 عاما) الذي كان قد عانى من مرض نفسي منذ ولادته.

لقد شعرنا بمحبتكم وتشدّدنا بفعل صلواتكم خلال أصعب أسبوع بالنسبة لنا طوال ال40 عاماً التي مضت في خدمتنا العلنية للمسيح.

لأنكم صلّيتم من أجلنا، شعرنا بغمر الروح القدس المعزي، وقد تمكنا من المشاركة بالإنجيل والرجاء في شخص يسوع المسيح مع الكثير من غير المؤمنين حول العالم، وتمجّد الله من خلال هذه الكارثة الشخصية، لذا لا نستطيع أن نشكركم بشكل كافي.

أيضاً، طلب منا أعضاء كنيسة سادلباك، كنيستكم الشقيقة في كاليفورنيا، أن نرسل طلبات الشكر لكم ولقسيسكم و أسرة كنيستكم نيابة عنهم. معاً عشنا ما يدعوه الرسول بولس: "شركة آلامه" عندما يتألم جزء من الجسد، جميع الأعضاء تتألم، وتستطيعون أن تعتمدوا على أسرتكم في كنيسة سادلباك للصلاة من أجلكم. إننا أسرة الله كوننا نمر في هذه التجربة معا.

أخيراً إذا أردتم أن تساعدونا في نشر التوعية وتخفيض ندب المرض العقلي، نرغب في أن تساعدونا في إضافة صوتكم لعريضتنا. زوروا saddleback. Com أو

Facebook.com/PastorRickWarren

لإضافة اسم إلى صوتكم.

نريد أن ننهي رسالة شكرنا بالوعد من عبرانيين 6: 10

"لأَنَّ اللهَ لَيْسَ بِظَالِمٍ حَتَّى يَنْسَى عَمَلَكُمْ وَتَعَبَ الْمَحَبَّةِ الَّتِي أَظْهَرْتُمُوهَا نَحْوَ اسْمِهِ، إِذْ قَدْ خَدَمْتُمُ الْقِدِّيسِينَ وَتَخْدِمُونَهُمْ."

ليت الله يبارك أسرة كنيستكم بشكل عظيم.