وصل الى موقع لينغا خبرا من الشبكة الآشورية لحقوق الإنسان جاء فيه، انه بحسب مصادر موثوقة تم عند الساعة الخامسة والنصف من مساء اليوم الثلاثاء إطلاق سراح المطارنة المخطوفين يوحنا إبراهيم وبولس اليازجي.

وأكدت المصادر التي كانت ضمن مفاوضات اطلاق السراح أن كتيبة نور الدين الزنكي المنتشرة في منطقة عينجارة ساهمت بشكل ايجابي كبير في اتمام العملية.

وأبلغت المصادر أن الجهة الخاطفة كانت كتيبة من المقاتلين الشيشان لم تعرف قيمة المطرانين ولا موقفهما من الثورة وخصوصا المواقف الأخيرة للمطران يوحنا ابراهيم.