اختتم يوم السبت مؤتمر النساء القائدات (WOGA) في مدينة جرش في الأردن (17-20 نيسان 2013) . كلمة WOGA هي اختصار لWomen of Global Action أي خدمة النساء العالمية، وهي خدمة تهدف لزيادة القيادة الإبداعية للمرأة المسيحية وتحقيق إرادة المسيح من خلال تميّز النساء.

في عام 2007 تم عقد مؤتمر WOGA في سيئول في كوريا وحضره أكثر من 3000 من القيادات النسائية في جميع أنحاء العالم، كما عقد هذا المؤتمر في أوغندا عام 2009 للنساء القائدات في إفريقيا. وقد شارك في المؤتمر في جرش أكثر من مئتي سيدة من الشرق الأوسط مَثّلن بلادهن وكنائسهنّ والخدمات التي يقمن بها في مصر وسوريا وولبنان والأردن وفلسطين.

وقد قالت راعية المؤتمر الأخت هيونج جا لي: "أشكر الله على عقد مؤتمر WOGA في الشرق الأوسط في عام 2013. إننا نريد أن نمجدّ الرب من خلال الأمور العظيمة التي سيفعلها في الشرق الأوسط. دعونا من خلال الروح القدس نتمم ملكوت الله على الأرض، وأنا يقينة أنّ الله سيكون معنا."

أمّا الأخت نبيلة مطانس ممثلة عن لجنة WOGA في الأردن فقد قالت: "إن هذا المؤتمر هو استجابة الله لصلواتنا على مدى 6 سنوات لحضور مؤتمر آخر لإضرام الشعلة التي ابتدأت في حياتنا...سنتحد جميعاً أمام عرش النعمة وعند قدمي الرب يسوع ونحن نمثّل بلادا مختلفة لنؤكد ما قاله الكتاب المقدس "من كل قبيلة وأمة ولسان (رؤيا 6: 9) ولنتعلم من كلمته المقدّسة أمورا تغيّر حياتنا وتعطينا دفعة للأمام بينما نخدم السيّد."

تخلل المؤتمر محاضرات مشجّعة وشهادات معزية من العديد من المتكلّّمات المحليّات والزائرات فقد ألقت د. يون هي كيم من كوريا محاضرتين بعنوان "نعمي وأنا" و "راعوث وأنا" أمّا د. إيكو من اليابان فألقت محاضرة عنوانها "يستطيع الله أن يستخدم المرأة." وأخرى بعنوان "كيف نعدّ أنفسنا كي يستخدمنا الله" وقدّمت السيدة آني صلبشيان محاضرة بعنوان "الصعوبات التي تواجه المرأة في العائلة والبيت" أما السيدة ربى عبّاسي فقد تحدّثت عن المستجدات في واقع المرأة العربية.

وقد حضر المؤتمر 15 سيدة وشابة من فلسطين مثّلن كنائس مختلفة بقيادة الأخت ديانا الزغبي من كنيسة بيت الخبز. وقد قدّمت الأخت غريس الزغبي، وهي معلّمة في كلية بيت لحم للكتاب المقدّس، عرضاً عن الوضع في فلسطين، حيث استندت في حديثها على سؤال يسوع لمريم المجدلية: "يا امرأة، لماذا تبكين، ومن تطلبين؟" تبع ذلك وقت صلاة وتشفّع حتى يفتقد الله شعبه وكنيسته في هذه البلاد وكي يستخدم الله المرأة بشكل أكثر فعّالية. بالإضافة إلى ذلك كان هناك وقت صلاة وتشفّع من أجل الأوضاع في سوريا ولبنان ومصر والأردن بعد الاستماع إلى شهادات حيّة عن عمل الله وحمايته لشعبه في هذه البلدان بالرغم من التحديات والصعوبات العديدة التي يبدو وكأنها تتزايد مع كل يوم.

تخلل المؤتمر فترات ترنيم وتسبيح وعبادة بقيادة سهير خشرم وفريق صوت الهتاف حيث رنّمت الأخوات للرب من قلوبهنّ وسبّحن الله على عمله المتجدد في حياة كلّ منهنّ.

عبّرت العديد من المشاركات في المؤتمر عن فرحهنّ بكلّ ما سمعنه واختبرنه من تشجيع لإيمانهن وتعزية وتشديد لمكانتهن في الأسرة والكنيسة والخدمة.

اختتام فعاليات مؤتمر النساء القائدات

اختتام فعاليات مؤتمر النساء القائدات

اختتام فعاليات مؤتمر النساء القائدات

اختتام فعاليات مؤتمر النساء القائدات

اختتام فعاليات مؤتمر النساء القائدات

اختتام فعاليات مؤتمر النساء القائدات

اختتام فعاليات مؤتمر النساء القائدات

اختتام فعاليات مؤتمر النساء القائدات

اختتام فعاليات مؤتمر النساء القائدات

اختتام فعاليات مؤتمر النساء القائدات

اختتام فعاليات مؤتمر النساء القائدات

اختتام فعاليات مؤتمر النساء القائدات

اختتام فعاليات مؤتمر النساء القائدات

اختتام فعاليات مؤتمر النساء القائدات

اختتام فعاليات مؤتمر النساء القائدات

اختتام فعاليات مؤتمر النساء القائدات

اختتام فعاليات مؤتمر النساء القائدات

اختتام فعاليات مؤتمر النساء القائدات

اختتام فعاليات مؤتمر النساء القائدات

اختتام فعاليات مؤتمر النساء القائدات