قررت محكمة جنح الوايلي برئاسة المستشار أحمد طلعت ومن داخل غرفة المشورة، تأجيل النظر فى جلسة قضية ازدراء الأديان والمتهم فيها أبو إسلام، الداعية السلفي، الى جلسة 15 إبريل للاطلاع على ملفات القضية وحيثياتها.

وكان النائب العام المستشار طلعت عبد الله، قد أحال الشيخ أبو إسلام إلى محكمة جنح الوايلي بتهمة ازدراء الأديان، وتعريض الوحدة الوطنية للخطر، وتكدير الأمن العام بعدما تقدم المحامي نجيب جبرائيل ببلاغ إلى النائب العام يتهم فيه أبو إسلام بازدراء الأديان ووصف نساء وفتيات مسيحيات بالعاهرات لمشاركتهن في المظاهرات المناهضة للرئيس مرسي وذلك في إحدى حلقات برنامجه الذي يقدمه على قناة الأمة، وايضا لحرقة للانجيل أمام السفارة الامريكية في القاهرة.

وكان مقدم الشكوى المحامي نجيب جبرائيل، قد قدم للنيابة إسطوانة مدمجة عليها تسجيل كامل للحلقة وقد استمعت النيابة لأقواله بشأن ما ورد في بلاغه ومن ثم قررت ضبط وإحضار أبو إسلام وحبسه للتحقيق معه.