أوزاني
الممثل مهدي أوزاني الذي لعب دور الشيطان، هل يشبه أوباما؟

آثار الشبة الكبير بين بطل البرنامج الوثائقي ''الكتاب المقدس'' مهدي أوزاني وبين الرئيس باراك أوباما دهشة الجمهور الأمريكي الذي وصل عدده إلى 13.3 مليون مشاهد للحلقات التي عرضت مؤخرًا، حسبما ذكرت صحيفة الاندبندنت البريطانية.

وقالت الجريدة إن أوباما تضايق من الأمر خاصة وأن الممثل '' أوزاني'' لعب دور الشيطان ''ساتان'' في المسلسل، بينما لم يرى حزب اليمين مشكلة في ذلك وتصرف بحكمة أكبر من الرئيس.

وكان أحد أعضاء حزب اليمين ''جلين بيك'' أول من لاحظ التشابه بين الممثل والرئيس أوباما، مشيرًا إلى أن صورة الشيطان تشبه الرئيس تمامًا.

ووجهت الانتقادات لمنتج لبرنامج الوثائقي ''الكتاب المقدس''، البريطاني مارك بروني، الذي أنتج النسخ الأمريكية من برنامج ''ذا فويس'' و'' تدريب المشاهير'' (سليبرتي ابرانتس)، وذلك لاختياره الجيد لمظهر كافة الممثلين الذين قاموا بأداء أدوار المسلسل فيما اختار شبيه للرئيس ليقوم بأداء دور الشيطان.

واستطاع المسلسل الذي تدور أحداثه بين سفر التكوين وسفر الرؤيا من الكتاب المقدس من اجتذاب عدد كبير من المشاهدين.

يذكر أن بروني صرح للإعلاميين أن ''يد الرب'' كانت واضحة في المسلسل.