في تقرير بثته قناة الجزيرة يوم امس، اتهمت القناة نظام الرئيس بشار الاسد باستهداف و قصف الاحياء المسيحية في مدينة دير الزور الواقعة في شرقي سوريا، الامر الذي تسبب في نزوحهم. مدينة دير الزور، تحتضن إحدى أقدم كنائس المسيحيين وأكثرها تنوعاً. ويقول سكان المدينة إن استهداف القوات النظامية لكنائس المدينة وأحياء المسيحيين اضطر هذا المكون السوري إلى الرحيل بشكل شبه كامل. شاهدوا التقرير كما بثته قناة الجزيرة و لكم الحكم!