وصل الى موقع لينغا رسالة من عابرة سعودية تقول فيها "ان المملكة العربية السعودية قامت بحجب عدة أقسام من موقع لينغا، قسم الترانيم، قسم العظات والفيديوهات المسيحية".

من جهتنا، لم نستطع التأكد من الأمر لأننا لسنا من السعودية ولا نملك امكانيات لفحص الموضوع، فأرسلنا لها رسالة نستفسر فيها عن سبب عدم تمكنها من الدخول الى الاقسام المذكورة، لكي نتأكد بأن الحجب هو بالفعل من عمل السلطات السعودية وليس بسبب خلل ما بعمل الموقع.

فما كان منها الا ان ترسل لنا صورة عن شاشتها لتؤكد لنا أن الحجب تم بالفعل من قبل السلطات السعودية.

صورة من شاشة العابرة السعودية:

السعودية تحجب أقسام من موقع لينغا


ويبقى السؤال، هل الى هذه الدرجة تخاف السلطات السعودية على سكانها من سماع ومشاهدة الترانيم والعظات المسيحية؟! أم انهم علموا واختبروا الآية التي تقول: "كذا تكون كلمتي التي تخرج من فمي. لا ترجع اليّ فارغة بل تعمل ما سررت به وتنجح فيما ارسلتها له. (أشعياء 55: 11)"  فازداد خوفهم؟