احتجاجاً على احتجاز السلطات الليبية 100 قبطي في ليبيا و تعذيبهم و خصوصا بعد مقتل المواطن المسيحي عزت عطا الله بعد احتجازه بحجة ممارسة التبشير فى دولة إسلامية، تجمهر العشرات من الاقباط الغاضبين يوم امس الاثنين، امام السفارة الليبية في القاهرة تنديدًا بما حصل، حيث قام المتظاهرون باحراق العلم الليبي أمام السفارة الليبية وقاموا بتكسير لافتة السفارة التي على البوابة الرئيسية احتجاجا على احتجاز أقباط بالأراضى الليبية.وطالب المتظاهرون بسرعة الإفراج عن باقى المحتجزين واعتذار الحكومة الليبية بشكل رسمي. و قام البعض بتعليق لافتات على باب السفارة تقول" "فين العالم ييجي يشوف قتل القبطي على المكشوف" و البعض قام بتعليق صليب خشبي هناك.

هذا و قد شهدت التظاهرة مشادات بين أمن السفارة والمتظاهرين بعد تمزيق العلم الليبي و تكسير لافتة السفارة.

احتجاج الاقباط امام السفارة الليبية في القاهرة

احتجاج الاقباط امام السفارة الليبية في القاهرة