اعتقلت القوات السعودية العشرات من المسيحيين غالبيتهم من النساء اثناء قيامهم بالصلاة في احد المنازل الخاصة.

وقد داهمت القوات البيت وقبضت على 46 إمرأة و7 رجال بالاضافة الى قادة الكنيسة يوم الجمعة الماضي 8 شباط / فبراير بحسب ما جاء على لسان ممثل لجنة الحريات الدينية التابعة للتحالف الانجيلي العالمي ونشرته صحيفة روسيا اليوم.

وصرح ممثل اللجنة ان قادة الكنيسة الثلاثة وقفوا اما المحكمة الاسلامية شرقي مدينة الدمام بتهمة التبشير بالايمان المسيحي.

ومن المتوقع ان تقوم الشرطة باطلاق سراح الذي يملكون تصريحًا للاقامة في السعودية وترحيل الاخرين الى بلادهم.

يذكر أن الشرطة الدينية المعروفة باسم هيئة الامر بالمعروف والنهي عن المسكر قد داهمت في نهاية العام الماضي (قبل ما يقارب الشهرين ونصف) بيتًا يقطنه رجل اسيوي استقبل فيه 41 رجلا وسيده من مواطنية في منطقة الجوف شمال غرب المملكة العربية السعودية من اجل الصلاة. وقتها اعلن الناطق باسم الهيئة بانهم نجحوا في احباط محاولة للاحتفال بعيد الميلاد لوفود اجنبية بالاضافة الى سعودي ومصري كانا من ضمن المجموعة.