اوباما وزوجته مع بابا الفاتيكان
رئيس الولايات المتحدة باراك اوباما وعقيلته مع البابا بندكتس السادس عشر - صورة من الارشيف

أصدر الرئيس الأمريكي باراك أوباما اليوم الاثنين بياناً بمناسبة إعلان البابا بندكتس السادس عشر عزمه الاستقالة من منصبه بنهاية الشهر الجاري.

وقال أوباما، في البيان الذي نقلته شبكة "سي إن إن" الأمريكية، إنه يتقدم أصالة عن نفسه ونيابة عن الشعب الأمريكي في كل مكان بالتعبير عن التقدير الشديد لبابا الفاتيكان.

وأضاف أوباما أنه وزوجته ميشيل يتذكران جيداً اللقاء الذي جمعهما بالبابا في عام 2009، مضيفاً بقوله "إنني أقدر عملنا سوياً طوال السنوات الأربع الماضية، حيث تلعب الكنيسة دوراً محورياً في الولايات المتحدة وفي العالم بأسره".

وأعرب الرئيس الأمريكي عن أطيب تمنياته لأولئك الذين سيجتمعون لاحقاً لاختيار خليفة للبابا بندكتس السادس عشر.