المحامي محمد علي دادخاه

قالت بعض التقارير الواردة من منظمات حقوق الانسان، ان المحامي محمد علي دادخاه الذي دافع عن القس يوسف نادرخاني، حُكم بالسجن لمدة تسع سنوات بتهمة العمل ضد الأمن القومي والتحريض.

وكان المحامي المُهتَم بقضايا حقوق الانسان قد مثّل موكليه مجانًا في المحكمة ومنهم القس يوسف نادرخاني، واتهم بالمساعدة والتحريض على الجرائم المزعومه من موكليه. كما واتهم بالانتماء الى جمعية تسعى لقلب نظام الحكم والتحريض ضد النظام.

ويعتبر المحامي دادخاه واحدا من المحامين الجريئين القلائل الذين يدافعون عن حقوق الانسان.

ويقضي المحامي دادخاه الحكم في سجن ايفين السياسي سيء السمعة في ايران.

وقد نددت عدة منظمات عالمية لحقوق الانسان قرار الحكم الصادر بحق المحامي دادخاه، ووعدوا بمتابعة قضيته عن قرب والدفاع عنه.