نفى العابر الى المسيحية مصعب حسن يوسف نجل القيادي السابق في حماس حسن يوسف، في لقاء مع بي بي سي اي علاقة له بفيلم براءة المسلمين المسيء للإسلام، ووصفه "بالعمل السخيف".

وقال انه يتفهم مشاعر الغضب التي سببها الفيلم، الا انه ادان العنف في الاحتجاجات التي اعقبت نشره وقال ان الحكومة الاميريكية لا علاقة لها بالفيلم.

واضاف مصعب انه يدرس رفع دعوى قضائية ضد الجرائد والمجلات العربية التي ربطت اسمه بالفيلم.