قررت محكمة بدولة الفاتيكان إحالة كبير خدم البابا بندكتس السادس عشر، باولو غابريلي إلى المحاكمة والمتهم بإخفاء وتسريب وثائق فاتيكانية سرية إلى الإعلام الايطالي

واتهم قاضي التحقيقات بمحكمة دولة الفاتيكان بييرو أنتونيو بونيه، غابريلي بـ"السرقة الموصوفة وانتهاك السرية" لتمرير وثائق إلى الاعلام في قضية أضحت تسمى فاتيليكس

ووفقا للحكم الصادر بحق غابريلي (46 عاما)، فإن الحرس البابوي ضبط هدايا للبابا بشقة المتهم وشيكا لصالح الحبر الاعظم بمبلغ مائة ألف يورو

وبرز لأول مرة ضمن المتهمين إسم موظف بسكرتارية الكرسي الرسولي ويدعى كلاوديو شياربلليتي، ولكن المتحدث باسم الكرسي الرسولي الأب فيديريكو لومباردي وصف دوره بـ"الهامشي" بحكم علاقة الصداقة مع غابريلي