اوقفت هيئة الرقابة على المصنفات الفنية في مصر، بيع وتداول البوم الـترانيم "اسبحك" للمرنم ماهر فايز بحجة احتواءه على مواد تبشيرية. وقد ساد حالة من الغضب بين المسيحيين المصريين بسبب هذا القرار.

وقد استنكرت العديد من المواقع القبطية هذا القرار، مشيرة الى ان المرنم ماهر فايز اتجه في السنوات الاخيرة الى اقامة حفلات دينية مشتركة مع المنشد الاسلامي علي الهلباوي في الاوبرا وعدد من المحافظات مما ينفي عنه تهمة التبشير.