صرَّح القمص "مكاري يونان" في عظته الأسبوعية أمس في الكاتدرائية المرقسية الكبرى بكلوت بك أنه يفكر في إلغاء صلاة المرضى عقب الاجتماع، وجعل من يأتي يأتي للمسيح فقط دون انتظار هذه الصلاة. وأستطرد حديثه قائلاً "هناك محامي مقدم فيا بلاغ للنائب العام يقول فيه أني ساحر وأتهمني باتهامات وقحة أني بلمس المسلمات أو بستدرجهم لمكان ما". وعندها وجه حديثه للفتيات المسلمات "هل أنا لما بدخل الهيكل بقابل حد فيكوا؟!".

وأشار إلى أنه يقدم خدمة للمرضى جميعًا دون تفرقة، وأن الرب أوصانا أن نخدم الأخوة المسلمين ونحبهم كما نحب ونخدم أبنائنا. تجدر الإشارة أن المحامي "طارق محمود" تقدم ببلاغ ضد القمص "مكاري يونان" يتهمه فيه بالسحر وبممارسة أعمال الدجل والشعوذة والنصب على فتيات مسلمات بزعم إخراج الجن والشياطين من أجسادهن. وتابع في بلاغه: يتعمد هذا الشخص وبتبجح شديد وبطريقة مقززة أن يلمس أجساد الفتيات المسلمات هاتكا أعراضهن ثم يقوم متعمدا بنشر تلك الفيديوهات على مواقع التواصل الاجتماعى المختلفة مما يتسبب فى اشعال الفتنة الطائفية بين المسلمين والمسيحيين لقيام المقدم ضده البلاغ بانتهاك اعراض الفتيات المسلمات.

الاقباط متحدون